Share on facebookShare on twitterShare on emailShare on printMore Sharing Service
نفت (جبهة النصرة) ما ورد في بعض وسائل الإعلام اللبنانية مؤخرا بأنها تعهدت بعدم قتل أي جندي لبناني محتجز لديها , مؤكدة أنه خبر عار عن الصحة.
وقالت جبهة النصرة في بيان نشر على مواقع التواصل الاجتماعي ” لا يوجد أي جهة تمثلنا أو تفاوض عنا” , متهمة الحكومة اللبنانية بأنها مستمرة في اعتقال وتعذيب أهل السنة في لبنان بحجة الإرهاب , وحزب إيران (حزب الله) مستمر في قتل وقصف وتشريد أهل السنة في سوريا بحجة الدفاع عن المقاومة , فما الذي تغير”.
حسب قولها وتوجه بيان النصرة إلى اللبنانيين عموما وإلى أهالي الجنود الأسرى خصوصا بالقول “حكومتكم لا تزال على موقفها تجاه اللاجئين السوريين , فقد أعلنا سابقا مرارا وتكرارا أنه لا مفاوضات حتى يتم تسوية وضع بلدة عرسال بشكل كامل , وحل مشاكل اللاجئين السوريين والافراج عمن اعتقل منها مؤخرا”.
وأضاف ” لقد حملنا الموفد القطري هذه الشروط ولم يردنا منه أي رد حتى هذه اللحظة , وأبلغناه أننا على استعداد لإطلاق سراح أسرى من الجنود مقابل افراج الحكومة اللبنانية عن سجناء من سجن رومية (سجناء إسلاميين)”.